أعلنت الدكتورة سلوى رشاد القائم بأعمال عميد كلية الألسن بجامعة عين شمس عن تكليل مجهودات الجانبين المصري والبرتغالي مع مطلع العام الدراسي القادم 2019 -2020،  بتفعيل قسم للغة البرتغالية فى كلية الألسن بجامعة عين شمس ممثلة عن الحكومة المصرية بالتعاون مع معهد كامويش بجامعة بورتو ممثلة عن الحكومة البرتغالية، ليصبح منارة ثقافية تشع بنور ثقافتها عبر العالم، تحت رعاية الدكتور محمود المتيني رئيس الجامعة ، والدكتور عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم و الطلاب .

 

وأشارت القائم بأعمال عميد كلية الألسن بجامعة عين شمس، إلى أن اللغة البرتغالية تكاد تضاهي اللغة العربية من حيث عدد متحدثيها في العالم، حيث تصل نسبة متحدثيها على الكوكب قرابة 260 مليون نسمة، و هناك خمس دول فى إفريقيا يتحدثون البرتغالية كلغة أولى.

 

وأوضحت أن القسم يقبل الطلاب من دارسى اللغة الفرنسية أو لإسبانية أو الإيطالية كلغة ثانية فى مرحلة الثانوية العامة، و يشترط حصول الطالب على أعلى درجة فى اللغة الثانية و المفاضلة بالمجموع الكلى.