وتقدم الخدمات الخاصة بالمبادرة فى الوحدات الصحية المنتشرة فى أرجاء المحافظات الـ 9، كما تستهدف الحملة العلاج والتوعية الكاملة بمسببات المرض وآليات الفحص الذاتى للمنتفعات من سن 18 عاما.

 

ويستفيد من المبادرة ما يقرب من 28 مليون سيدة بالجمهورية، ويشارك فى المرحلة الأولى 1030 فريق طبى من السيدات، ولن يكون بينهم أى أطباء رجال مطلقا بمعنى أن الفرق التى ستتولى الفحص للكشف المبكر عن سرطان الثدى جمعها من السيدات على مستوى الأطباء والتمريض والفنيين.