أقام زوج دعوى طلب فى بيت الطاعة، ضد زوجته،أمام محكمة الأسرة بأكتوبر، طالب فيها بإثبات خروجها عن طاعته، مؤكدا، هجرها له منذ ما يزيد عن 5 سنوات، بعد أن قررت الموافقة على العمل بإحدى الدول العربية.

وأضاف الزوج حسن.ع.ف، أثناء جلسات تسوية المنازعات الأسرية:" تزوجت منذ 10  سنوات، تحملت عنف زوجتى، وقرارتها الغريبة، ورغبتها في أن تصبح صاحبة الأمر في المنزل، وفرض سيطرتها علي، إلا أنها أخلت بواجباتها وتركت منزل الزوجية، وحاولت كثيرا أن أعيدها إلى البيت، لكنها أصرت على هجرى، وتركت أطفالها بحثا عن المال".

ويؤكد:" الإتفاق المبرم بيننا، كان ينص على قضائها عام واحد، والعودة لمصر، ليطول الأمر إلى 5 سنوات، وأنا معلق، والخلافات مستمرة بصورة أثرت على صحتي وحالتي النفسية".

ويكمل:" يئست من إنصلاح حالها، ورفضها الرجوع، وتهديدى بسلبي حضانة الأطفال حال تطليقى لها، فليس من العدل أن أعيش طوال حياتى هكذا، الإسم متزوج، وفى الحقيقة أننى زوج مع إيقاف التنفيذ".