أكد الطيار سامح الحفني رئيس سلطة الطيران المدني المصرية، أن السلطة تلقت إخطارين من الخطوط الجوية البريطانية وخطوط لوفتهانزا الألمانية تطلب وقف الرحلات إلى القاهرة لأسباب أمنية وفقا لرؤيتهم.

 

وقال، إن الوزارة اتخذت خطة بتكبير الطرازات التابعة لشركة مصر للطيران والمتجهة إلى إنجلترا وألمانيا، وذلك لاستيعاب أكبر عدد من الركاب، الذي سوف يتواجد في المطار بسبب إلغاء رحلات الشركتين .

 

وذكر "الحفني" في تصريحات صحفية على خلفية وقف الرحلات، أن "المطارات المصرية تقدم الخدمات الأمنية وفقا لقوانين الطيران المدني الدولية، بل وتطبق معايير أعلى من المنصوص عليها، وخضعت للعديد من التفتيشات التي أشادت بالمستويات المقدمة، حيث يتم تنفيذ المعايير الدولية، ولا توجد أي معلومات لدينا عن أسباب توقف الرحلات" .

 

وأشار إلى أن السلطة سوف تتواصل مع شركتي الطيران لمعرفة أسباب وقف الرحلات، وما طبيعة المعلومات التي لديهم، والتي لم يصل إلى وزارة الطيران المدني أى مخاطبات رسمية، إلا إخطار بوقف الرحلات فقط، موضحا، أن الوزارة بالتعاون مع مطار القاهرة الدولي استقبلت خلال الفترات الماضية آلاف من الجماهير الأفريقية، ومن مختلف دول العالم، وكذلك رؤساء دول، حضروا للقاهرة لحضور مباريات كاس الأمم الأفريقية، ولم يحدث أى شيء يعكر الإنجاز الكبير.

 

وقال، إن الحركة تسير في مطار القاهرة الدولي وكذلك في شرم الشيخ والغردقة، وفقا للمعدلات الرسمية والتي لم تشهد أى إلغاءات في الرحلات، باستثناء الشركتين فقط في القاهرة .