قالت دينا عاطف، ابنة الشهيد عاطف الإسلامبولى، إنها كانت سعيدة بتخرج شقيقها الضابط علاء الإسلامبولى اليوم من أكاديمية الشرطة، موضحة أن حديثها عن والدها الشهيد أمام الرئيس جاء عفوياً بسبب تخيلها صورة والدها البطل.

 

وتابعت دينا، خلال مداخلة مع الإعلامى وائل الإبراشى، لبرنامج كل يوم، المذاع عبر فضائية  ONE، أنها تخيلت والدها موجود أثناء حفل التخرج، مشيرة إلى أن والدها كان يتمنى وجوده لحظة تخرج ابنه، وهو ما جعل دموعها تفيض وقت الكلمة.

 

وأشارت دينا عاطف إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى تحدث معها، وقال لها: "كلامك دخل قلبى وحسيت بيه، ومصر كلها تحت أمرك"، موضحة أنها توجهت بالشكر للرئيس على تكريم والدها.