يبذل قطاع الحجر الصحى بوزارة الصحة، جهودًا كبيرة بوصفه خط دفاع الأول لحماية البلاد من الأمراض المنقولة عبر الإنسان أو الأمراض المشتركة بين الإنشاء والحيوان، من خلال تردد المسافرين على البلاد عبر المطارات والموانى المختلفة.

 

"اليوم السابع" يستعرض فى تحليل معلوماتى جهود الحجر الصحى لحماية المصريين من مخاطر الأمراض المعدية:

 

1- مناظرة 4 ملايين و827 ألفاً و492 راكباً بالحجر الصحى بجميع الموانئ المصرية.

2- الإطلاع على شهادة التطعيم الدولية ضد مرض الحمى الصفراء للقادمين من المناطق المتأثرة بمخاطر انتقال الحمى الصفراء لأكثر من 9 شهور وللقادمين من دول غير متأثرة بخطر الحمى الصفراء ولكنهم مكثوا لأكثر من 12 ساعة ترانزيت داخل مطار بلد مدرج فى قائمة البلدان المعرضة لمخاطر انتقال الحمى الصفراء.

3- تحرير كروت الصحة العامة لكل قادم من  الدول المدرجة بقائمة الحجر الصحى على رحلات أساسية أو خاصة.

4- إخطار مديرية الشئون الصحية التي تتبعها فنادق الإقامة للأجانب لمراقبتهم صحياً عن طريق مسئول الترصد بالمديرية من خلال الطبيب الخاص بالفندق.

5- إلزام شركات الطيران برش الطائرات القادمة من دول يوصى بمكافحة نواقل الأمراض فيها.

6- تطهير الطائرات القادمة من الدول المتأثرة بالمرض حال وجود حالة اشتباه ويتم اعتبار نفايات الطائرة فى تلك الحالة نفايات خطرة يتم التخلص منها تحت إشراف الحجر الصحى.

7- تكثيف إجراءات مكافحة ناقلات الأمراض بالمطارات من خلال الإشراف الصحى.