نجحت مباحث الأموال العامة في ضبط شخص لاشتراكه مع شقيقه بتجميع مدخرات العاملين بالخارج، حيث بلغت حجم تعاملاتها خلال عام 3 ملايين جنيه.

 

 

أكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة قيام شقيقين أحدهما يعمل حالياً بدولة عربية، والآخر مقيم بدائرة مركز شرطة سوهاج.. بتجميع مدخرات العاملين المصريين بالدولة العربية التى يعمل بها الأول بالعملة الأجنبية من خلال الأول وتوفيرها للتجار والمستوردين مقابل إيداعهم ما يعادل قيمتها بالجنيه المصرى وبأسعار السوق السوداء على حساب الثانى بأحد البنوك بسوهاج، ليقوم بإستلامها وتوصيلها لذوى العاملين المصريين من أبناء مركز سوهاج نقداً مقابل عمولة فضلاً عن الاستفادة من فارق سعر العملة.. مما يعد عملاً من أعمال البنوك بالمخالفة لأحكام القانون.

 

 

وعقب تقنين الإجراءات تم استدعاء الثانى وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع الأول وتبين أن حجم تعاملاتهما خلال عام طبقاً للفحص المستندى ما يعادل ثلاثة ملايين جنيه مصرى، ووجه اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة باتخاذ الإجراءات القانونية.