تحدث الفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، مع الوفد الكورى الجنوبى، الذى يجرى مباحثات حول إقامة مصنع لأغشية محطات تحلية المياه.

وأكد التراس، أن المصنع المزمع إنشائه يجب أن ينتهى فى يناير 2020، أى بعد 6 أشهر من بدء المباحثات بين الجانيبين، مما دفع رئيس الوفد الكورى للإشارة، إلى أن مخطط تنفيذ المشروع يستغرق عام كامل، فرد عليه الفريق التراس: "ده فى كوريا.. احنا هنا فى مصر نسابق الزمن.. وفعلنا ذلك مرارا، والقيادة السياسية متمثلة فى الرئيس عبد الفتاح السيسى، ينفذ ما هو مستحيل، لذلك فالمصنع يجب أن ينتهى خلال 6 أشهر".

وأضاف الفريق التراس، أن مصر تعمل بكل قوة فى كافة الملفات، وتنفذ القرار بعد الدراسة فى الحال، ولا تتوقف عند أى عوائق، لذلك فإقامة المصانع والمدن وغيرها، يجب ألا يلتزم بالمسارات التقليدية.

فيما أكد الجانب الكورى الجنوبى، أنهم سيبذلون قصارى جهدهم، لتحقيق كافة الشروط، وإقامة المصنع فى الفترة المحددة، خاصة فى طل توفر الإمكانيات الهائلة لدى الهيئة العربية للتصنيع.

وأكد الفريق عبد المنعم التراس، أن المباحثات مع الوفد الكورى، وبرتوكول اليوم هو بداية تعاون حقيقى ومثمر يصب فى صالح الاقتصاد المصرى.