أسرار كثيرة كشفت عنها الحلقات السابقة للوثائق المسربة لجماعة الإخوان المسلمين، والتى حصل "اليوم السابع" على نسخة منها، وفى هذه الحلقة نرصد الدور الذى لعبه قراصنة إخوان الداخل لاستعادة صفحاتهم من قبضة جبهة إسطنبول:

 

- التسريبات كشفت عن استعادة 5 قراصنة تابعين لحسم800  نافذة تواصل يتابعها 35 مليونا ولا يتجاوز التفاعل عليها 300  ألف شهريا خطة.

 

- الخطة تضم 300 صفحة على موقع "فيس بوك"،450  حسابا على "تويتر"،22  قناة يوتيوب، يديرها حوالى 11 ألف عنصر ينتشرون فى كل المحافظات.

 

- 23 ألف حساب شخصى على "فيس بوك" و17 ألف حساب على "جوجل".

 

- 30 مليون جنيه شهريا حجم الإنفاق.

 

- 13 بنكا وشركة فى تركيا وقطر وإندونيسيا وماليزيا والفلبين، و5 رجال أعمال بالداخل والخارج يوفرون التمويل.

 

- 1000 جنيه لكل عنصر بالخلايا الإعلامية شهريا.

 

-20  مليونا للتأمين والإعلانات ومصروفات التصميم والإنتاج.

 

- 40 ألف حساب على فيس بوك وخدمات جوجل لإدارة منصات الجماعة.

 

- مئات المتعاونين من غير الأعضاء لإعداد "الميمز والكوميكس".