واقعة غريبة، أثارت استياء رواد مواقع التواصل حول العالم، بطلتها سيدة، استأجرت قاتل محترف، للتخلص من والدة زوجها (حماتها)، حتى لا تضطر إلى دعوتها لحضور حفل زفاف ابنها.

وروت إحدى أفراد عائلة، الواقعة، من خلال عدة فيديوهات، نشرتها عبر حسابها على موقع «تيك توك».

وبحسب ما نشرته الشابة التي تدعى ماديسون بيناو، فإن بداية الواقعة ترجع لقبل نحو عام تقريبًا، أثناء إنشاء قائمة الضيوف لحفل الزفاف.

حينها، أعلن نجل السيدة (التي استأجرت مجرم  للتخلص من حماتها)، أمام بعض أفراد عائلته، أنه سيدعو جدته، البالغة من العمر 85 عامًا، لحضور حفل الزفاف.

ما أعلنه الشاب لم يرضي أمه التي لم تكن ترغب في دعوة والدة زوجها، ولكنها بدلًا من إبداء اعتراضها على دعوتها، راحت لما هو أبعد من ذلك بكثير.

تكشف الشابة، خلال سردها للواقعة عبر حسابها على «تيك توك» حيلولة الأم لمنع حماتها من حضور حفل زفاف ابنها، قائلة: «زوجة عمي بدلًا من أن تبدي اعتراضها على إصرار ابن عمي على دعوة جدتي لحفل زفافه، استأجرت قاتل محترف للتخلص منها».

وخلال حفل الزفاف المنتظر، والذي عقد قبل حوالي عام تقريبًا، لم تظهر الجدة على الرغم من دعوتها، مما آثار القلق حولها.

شكوك البعض من أن تكون قد منعت رغمًا عنها من حضور حفل الزفاف تحول إلى يقين، وذلك بعدما سُمعت والدة الشاب وهي تتحدث بصوت عالٍ مع المجرم خلال مراسم الحفل، وهو الأمر الذي دفع الأب إلى المغادرة فورًا باتجاه منزل والدته للاطمئنان عليها.

وتردف «ماديسون»، أن بمجرد وصول عمها لمنزل الجدة وجدها ملقاة على الأرض، فأسرع في إسعافها، لكنه بدلًا من أن يخبر الشرطة كما هو المعتاد في مثل هذه الحالات، اتصل بشقيقته وقال «أعتقد أن جريمة قد ارتكبت هنا منذ دقائق».

لحسن الحظ، أنقذت العناية الإلهية السيدة العجوز، وما زالت الجدة على قيد الحياة.

وأتمت الشابة، أن العائلى في الوقت الراهن كلفت محام لرفع قضية ضد زوجة عمها التي اختارت «أكثر الطرق شرًا» على حد وصفها، لمنع جدتها من حضور حفل زفاف حفيدها.