تستجوب النيابة العامة، متهما بالنصب والاحتيال على أموال المواطنين بزعم استثمارها وتوظيفها لهم فى مجال الاستثمار العقاري.

 

وتواجه النيابة المتهم بالتحريات الأمنية التى أعدتها الأجهزة المختصة، وكشفت عن قيام بممارسة نشاطاً إجرامياً واسع النطاق فى مجال الإحتيال على المواطنين والاستيلاء على أموالهم بزعم توظيفها وإستثمارها لهم فى مجال تجارة الاراضي والاستثمار العقاري، وتلقي مبالغ مالية منهم بلغ إجماليها 6 ملايين و350 ألف جنيه بقصد توظيفها لهم مقابل حصولهم على أرباح سنوية إلا أنه توقف عن سداد الأرباح ورفض رد أصل المبالغ المالية المستولى عليها بالمخالفة للقانون.

 

وأضافت التحريات بأن المتهم  زعم استثمار الأموال فى مجال تجارة المواد الغذائية  مقابل حصولهم على أرباح شهرية، مُتفق عليها فيما بينهم والتزامه مع بعضهم فى سداد الأرباح لفترات زمنية مختلفة إلا أنه امتنع عن سداد الأرباح أو رد أصل المبالغ للشاكين والاستيلاء على تلك الأموال بالمُخالفة للقانون.

 

وضبطت مباحث الأموال العامة بوزارة الداخلية في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لكشف ملابسات ما تبلغ للإدارة العامة لمكافحة جرائم الأموال العامة بقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة وتكثيفاً لجهود كشف ملابسات ما تبلغ للإدارة من مواطنين لتضررهم من قيام أحد الأشخاص بتلقى مبالغ مالية منهم لتوظيفها واستثمارها فى مجال تجارة المواد الغذائية، مقابل أرباح شهرية بالمخالفة للقانون .

 

أسفرت جهود فرق البحث بالإدارة العامة لمكافحة جرائم الأموال العامة بقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة عن قيام أحد الأشخاص بممارسة نشاطاً إحتيالياً من خلال تلقى مبالغ مالية من المواطنين بزعم إستثمارها وتوظيفها لهم فى مجال تجارة الاراضي والاستثمار العقاري، مقابل أرباح متفق عليها من قيمة رأس المال بالمخالفة للقانون مما مكنه من الاستيلاء على مبلغ (6) مليون جنيه من الشاكين وتوقف عن سداد أصول المبالغ وأرباحها وإستيلائه على كامل المبالغ المالية المشار إليها .

 

كما أضافت التحريات بوجود ضحايا آخرين لم يتقدموا للإبلاغ أملاً فى الحصول على الأرباح أو استرداد أموالهم، وعقب تقنين الإجراءات تم استهداف المتهم المذكور وأمكن ضبطه وبمواجهته أقر بإرتكابه الواقعة على النحو المشار إليهم.