لقى شاب في العقد الثالث من عمره ومجهول الهوية، مصرعه، اليوم الثلاثاء، بسبب صاعق كهربائي، وذلك في نطاق حي الزهور بمحافظة بورسعيد.

تلقى الدكتور مصطفى شعبان، مدير فرع هيئة الرعاية الصحية التابعة لمنظومة التأمين الصحي الشامل ببورسعيد، إشارة من مستشفى الزهور المركزي بوصول جثة مجهولة الهوية بمنطقة شباب المدينة.

وأصدر اللواء حسني عبدالعزيز، مساعد وزير الداخلية مدير أمن بورسعيد، تعليماته إلى رجال المباحث بتكثيف جهودهم للوقوف على ملابسات الحادث.

وجرى وضع الجثة فى مشرحة مستشفي الزهور تحت تصرف النيابة العامة والتصريح بالدفن بعد التعرف على هوية المتوفي.