أدلى طالب باعترافات تفصيليه حول اتهامه بقتل صديقه أمام المارة فى منطقة منشأة ناصر، مؤكدا أنه لم يقصد قتله، وأن المجني عليه كان دائم الحديث عنه في غيابه، وأثناء سيره فى الشارع شاهده فذهب إليه لمعاتبته، لافتا إلى أنه أثناء معاتبته حاول المجني عليه الانصراف، فاستل من بين طيات ملابسه مطواة وقام بذبح صديقه أمام المارة وقررت النيابة حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطالبت رجال المباحث بسرعة التحريات حول الواقعة للوقوف على ملابساتها لاستكمال التحقيقات، ووجهت للمتهم تهمة القتل، كما أمرت بتفريغ كاميرات المراقبة المحيطة بمكان الواقعة وتفريغها وإعداد تقرير مفصل عنها.

تلقى قسم شرطة منشأة ناصر، بلاغا يفيد بتلقيه بلاغا من الأهالي بمقتل طالب بدائرة القسم، وعلى الفور انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.

وبالفحص تبين العثور على جثة طالب يدعى «هـ.ع»، 15 عاما، مصاب بجرح ذبحي بالرقبة، وتم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة، وبإجراء التحريات تبين أن وراء ارتكاب الواقعة، صديق المجني عليه، طالب 16 عاما.

وأضافت التحريات، أن مشادة كلامية بين المتهم والمجني عليه قيام خلالها المتهم بقتل المجني عليه أمام المارة وفر هارباً، وعقب تقنين الإجراءات تمكن رجال مباحث منشأة ناصر من ضبط المتهم، وبمواجهته إعترف بارتكاب الواقعة، وتم بإرشاد المتهم العثور على السلاح المستخدم في ارتكاب الجريمة، وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.