اقتربت الدائرة الخامسة إرهاب، برئاسة المستشار محمد السعيد الشربينى، من تسطير كلمة النهاية فى محاكمة 12 من عناصر داعش الإرهابية في القضية رقم 271 لسنة 2021 جنايات أمن الدولة طوارئ قسم إمبابة، والمقيدة برقم 370 جنايات أمن دولة عليا، والمعروفة إعلاميا بـ"خلية داعش إمبابة" الثانية، بعد الانتهاء من سماع طلبت الدفاع وسماع شهود الإثبات، وتوجد تواريخ هامة بالقضية ومنها:

 

1 ـ  "13 أبريل 2021"، يشير لتاريخ نظر أولى الجلسات

2 ـ "10 مايو 2021"، ويشير لتاريخ جلسة سماع أقوال شهود

3 ـ "12 يونيو"، يشير لتاريخ إصدار المحكمة  أمر ضبط وإحضار محمد حسين يعقوب ومحمد حسان لتخلفها عن الحضور للشهادة كطلب الدفاع

4 ـ  "16 يونيو 2021" ويشير لجلسة ساع أقوال محمد حسين يعقوب

ويواجه المتهم الأول تهمة تولى قيادة جماعة إرهابية الغرض منها الدعوة إلى الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع ومصالحه وأمنه للخطر، وتعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحريات والحقوق العامة والإضرار بالوحدة الوطنية و السلام الاجتماعي والأمن القومي، بتولى وإدارة خلية بالجماعة المسماة "داعش" التي تدعو لتكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على القضاة وافراد القوات المسلحة والشرطة ومنشأتهم، واستباحة دماء المسيحيين واستحلال أموالهم وممتلكاتهم ودور عبادتهم.

ووجهت النيابة للمتهمين تهمة الانضمام لجماعة إرهابية مع علمهم بأغراضها، وارتكاب جريمة من جرائم تمويل الإرهاب وكان تمويل الجماعة إرهابية، بان حازوا وأمدوا ووفروا للجماعة أموال ومفرقعات ومعلومات، بقصد استخدامها في ارتكاب جرائم إرهابية.