شهدت مدينة دمنهور بالبحيرة، العثور على جثة متحلله لمسن فى العقد السادس من العمر بمنطقة أبو عبد الله بوسط المدينة، وكان اللواء محمد والى مدير أمن البحيرة قد تلقى إخطارا بالحادث من شرطة النجدة.

وبالفحص تبين العثور على جثة "ع " 65 سنة داخل منزله بحى أبو عبدالله بعد إبلاغ الأهالى بوجود رائحة كريهة داخل منزله، وأكدت مصادر أمنية التحفظ على زوجة المتوفى وتدعى "ح"، والتى تعانى من أمراض عصبية ونفسية للتحقيق معها فى ملابسات وفاة زوجها خاصة مع وجود أجزاء متناثرة من جسده بأماكن متفرقه من منزله.

تم انتداب خبراء الطب الشرعى لفحص الجثة، وكذلك خبراء الأدلة الجنائية للوقوف على مدى وجود شبهة جنائية من عدمه، وتم تحرير المحضر اللازم تمهيدا لإحالته للنيابة العامة لمباشرة التحقيق ومعرفة أسباب الوفاة.