اعترف المتهمون بالسطو المسلح على مكتب بريد الشيخ زايد بالاتهامات المسندة اليهم، وقالوا أنهم أعدوا أسلحة نارية وذخيرة وقرروا اقتحام المكتب وقت أذان المغرب، حتى يتمكنوا من الهرب بسهولة.

 

وتابع المتهمون فى اعترافاتهم، أنهم هددوا العاملين بمكتب البريد بالأسلحة النارية التى فى حوزتهم، واستولوا على مبلغ مالي كبير من خزينة مكتب بريد الشيخ زايد.

 

تلقت غرفة النجدة بالجيزة، بلاغا يفيد تعرض مكتب بريد للسرقة بمدينة الشيخ زايد، انتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة لإجراء التحريات، وتبين أن 4 أشخاص ملثمين، اقتحموا المكتب وهددوا العاملين به بالأسلحة، واستولوا على مبلغ مالي كبير من الخزينة وفروا هاربين.

 

كما تم الاستماع لأقوال العاملين بالمكتب، وتوصلت تحريات رجال المباحث بإشراف العميد علاء فتحي رئيس مباحث قطاع أكتوبر، من تحديد هوية المتهمين، وباعداد الأكمنة تمكن رجال المباحث من القبض عليه وبحوزته القبض عليهم، واستعادة المبلغ المسروق، وضبط الأسلحة المستخدمة في الحادث، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التى تولت التحقيق.