احال المستشار أسامة ربيع، رئيس نيابة مركز بنى مزار، تحت إشراف المحامي العام لنيابات شمال المنيا، طبيب لمحكمة الجنايات بتهمة التحرش بمريضة .

 

وكان اللواء محمود خليل مدير أمن المنيا، تلقى في وقت سابق إخطارًا من اللواء خالد عبد السلام مدير مباحث المديرية، بورود بلاغ من سيدة في منتصف العقد الرابع من عمرها تفيد تعرضها للتحرش ومحاولة اغتصاب على يد طبيب  أثناء توقيعه الكشف عليها ، وبحسب البلاغ أن السيدة  فوجئت بالطبيب يقترب منها ويتحرش بها محاولًا اغتصابها، إلا إنها صرخت وطلبت الاستغاثة وتمكنت من إنقاذ نفسها وذهبت إلى مركز شرطة بني مزار، وحررت محضرًا ضد الطبيب تتهمه بالتحرش.

 

وكانت محكمة جنح بني مزار شمال محافظة المنيا قد رفضت في وقت سابق، استئناف النيابة العامة بإخلاء سبيل الطبيب ، وأمرت باستمرار حبسه 15 يوما على ذمة القضية ، وأمر النائب العام أمر في 27 سبتمبر الماضي، بحبس طبيب باطنة بمدينة بني مزار بالمنيا، بتهمة هتك عرض مريضة، أثناء توقيع الكشف الطبي عليها.

وسألت "النيابة العامة" المجني وقالت إن الطبيب قام بملامسة الطبيب مواطن العفة  من جسدها خلال توقيعه الكشف عليها، ثم محاولته التعدي عليها، إلا أنها دفعته عنها وأخبرت ذويها بالواقعة فوقع شجار بينهم وبين الطبيب، كما سألت "النيابة العامة" طبيبة بالمستشفى فشهدت بعدم ملائمة ما آتاه الطبيب خلال توقيعه الكشف على المجني عليها لحالتها، وتجاوزه بذلك حدود العمل الطبي المباح.

أكدت تحريات الشرطة، صحة إرتكاب المتهم الواقعة وفق التصوير الوارد بشهادة المجني عليها وزوجها، وارتكاب الطبيب  وقائع مماثلة لم يبلغ المجني عليهن عنها خجلا،وباستجواب الطبيب المتهم، أنكر ما نسب إليه من اتهام مبررًا ما آتاه من أفعال معها، لإتمام توقيعه الكشف الطبي عليها، مؤكدًا تعدي ذوي المجني عليها عليه، وإتلافهم منقولات بالعيادة، والذين أنكروا ذلك خلال استجوابهم في التحقيقات.