أقدم مريض مصاب بفيروس كورونا المستجد على الانتحار بالقفز في إحدى الترع بعد هروبه من العزل الصحي بمستشفى حميات بالمحلة، وتم انتشال الجثة ونقلها لمشرحة مستشفي المحلة الكبرى.

 

تلقى اللواء هاني مدحت مدير أمن الغربية، إخطارا من اللواء هيثم عطا نائب مدير الأمن لقطاع المحلة وسمنود بورود إشارة لشرطة النجدة بانتحار مريض كورونا بالقفز في إحدى الترع بعد هروبه من المستشفى.

 

 

وتبين من خلال الفحص ان المتوفي يدعى"ع.ا.ا" 44 سنة مدرس ومصاب بفيروس كورونا المستجد، وفوجئ العاملون بمستشفى الحميات بهروبه وقام الامن بالمستشفى بملاحقته وتمكنوا من السيطرة عليه وأثناء تسليمه لذويه قفز من السيارة في إحدى الترع وتوفي غرقا، وتم انتشال الجثة ونقلها لمشرحة مستشفي المحلة العام.

 

 

وأمرت النيابة العامة بندب الطب الشرعي لتشريح الجثة وبيان سبب الوفاة وتحريات المباحث حول الواقعة.