عثرت الأجهزة الأمنية بالدقهلية، على جثة سيدة مقتولة داخل شقتها بشارع الجمهورية بناحية مدينة بلقاس، ونجحت المباحث فى ضبط نجل سيدة تعمل عندها بعد ظهورها فى أحد الكاميرات بالشارع.

 

وقد تلقى اللواء فاضل عمار مدير أمن الدقهلية، إخطارا من العميد خالد القاضى رئيس فرع البحث الجنائى بغرب الدقهلية، بورود بلاغ إلى العميد هيثم حجى مأمور مركز بلقاس، من المدعو احمد حمادة اللبان 35 سنة محاسب بشركة مياة الشرب والصرف الصحى بالمنصورة، والمقيم بشارع الجمهورية بلقاس بالعثور على والدته ل. أ. ع. 66 سنة ربة منزل ومقيمة بذات العنوان جثة هامدة وبها إصابات عبارة عن كدمات بالوجه.

 

على الفور انتقلت القيادات الأمنية برئاسة العميد خالد القاضى رئيس الفرع، والعميد هيثم حجى مأمور مركز بلقاس والمقدم يوسف صبرى رئيس مباحث المركز إلى مكان البلاغ.

 

وبالفحص والمعاينة الأولية للرائد محمد صادق رئيس وحدة التنفيذ، والنقيب أحمد عبد الحميد، تبين أن السيدة مقيم بعقار مكون من 5 طوابق، ووجد جثة السيدة داخل شقتها بالطابق الخامس ملقاة على الأرض ترتدى ملابسها كاملة وبها إصابات عبارة عن كدمات شديدة بالجانب الأيمن والوجه، وتبين سلامة الأبواب والنوافذ، وبسؤال نجلها المبلغ، قرر بعثوره على جميع متعلقات والدته الشخصية وكذا مفتاح الشقة الخاص بوالدته .

 

تم إخطار المعمل الجنائى والنيابة العامة، والتى امرت مباحث بلقاس بتكثيف الجهود للكشف عن مرتكبى الحادث وضبط مرتكبيه والمسروقات وتم نقل المتوفاة للمستشفى وأمرت النيابة العامة بتشريح الجثة بمعرفة الطب الشرعى لبيان سبب الوفاة وتحرر المحضر رقم 3934 لسنة 2020 ادارى بلقاس. كم تم التصريح بدفن الجثمان.

 

وقد كشفت التحريات الأولية تورط نجل احد السيدات التى كانت تتردد على السيدة لتنظيف المنزل لها، وبعد علمه انها تعيش بمفردها، فقرر سرقتها، وتم إلقاء القبض عليه وجارى التحقيق معه، بعد أن ظهر بأحد الكاميرات الموجودة بالشارع.