أمرت نيابة مصر الجديدة بانتداب المعمل الجنائي لمعاينة حريق نشب داخل صيدلية بشارع المرغني لبيان الأسباب وحصر التلفيات والخسائر، وكلفت المباحث الجنائية بسرعة اجراء التحريات حول الواقعة، وكانت تلقت غرفة عمليات شرطة النجدة بالقاهرة بلاغا يفيد بنشوب الحريق، وعلى الفور دفعت الحماية المدنية بالقاهرة ب6 سيارات الإطفاء لمحاولة إخماد الحريق. وتم فرض كردون أمن بمحيط الحريق لمحاصرته ومن امتدادة وتمت عملية إخماد الحريق دون وقوع اى إصابات.

وتؤكد إدارة الحماية المدنية، أنه خلال فصل الصيف تتزايد الحرائق، لوجود مجموعة من الأخطاء التى يرتكبها قاطنى الشقق والعقارات السكنية، تؤدى إلى اندلاع الحرائق خلال ارتفاع درجات الحرارة، منها عدم وجود فتحات تهوية سواء فى الشقق أو داخل المخازن التى تحتوى على مواد قابلة للاشتعال.

وتشدد الإدارة على عدم استعمال أسلاك كهربائية مقلدة لا تتحمل الضغوط وتؤدى لنشوب حرائق بسبب الماس الكهربى، بالإضافة إلى الأحمال الزائدة، بسبب تشغيل أجهزة التكييفات والأجهزة الكهربائية، وتخزين مواد سريعة الاشتعال بجوار مصدر حرارى.

وتشير الإدارة إلى أن هناك أخطاء متكرر للحرائق منها كثرة اللجوء لوصلات الكهرباء العشوائية التى تؤدى للحرائق، والتدخين عند الشعور بالنعاس وعدم التأكد من إطفاء السيجارة، وترك الشموع أو أعواد الكبريت فى متناول الأطفال، واستخدم الماء فى حرائق الزيت المشتعلة، واستخدام أعواد الكبريت لاختبار تسرب الغاز، والأفضل استبداله بالصابون.