تسلمت النيابة العامة فى جنوب الجيزة تقرير اللجنة الصحية المشكلة لفحص منتجات لحوم، تم ضبطها داخل ثلاجة لحفظ السلع الغذائية فى العمرانية، وتبين من خلالها عدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، نتيجة تغير فى خواصها الطبيعية، وعليه قررت النيابة إعدامها.

وكانت النيابة وجهت لمالك الثلاجة تهمة الغش التجارى، وترويج سلع فاسدة بقصد التربح، وأصدرت قرار بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

توصلت تحريات ضباط مباحث التموين بالجيزة، إلى تورط مالك ثلاجة لحفظ السلع الغذائية "بدون ترخيص" فى العمرانية، فى حيازة كميات من السلع غير صالحة للاستهلاك.

عقب تقنين الإجراءات تم القبض عليه، وبحوزته طن و50 كيلو من السجق والدهون الحيوانية، غير صالحة للاستهلاك الآدمى، لوجود تغير فى خواصها الطبيعية طبقاً لتقرير اللجنة المرافقة للمأمورية مُدخلاً الغش والتدليس على جمهور المستهلكين، تم اتخاذ الإجراءات القاونية حيال المتهم، وتولت النيابة التحقيق.

حدد القانون حالات الغش فى: ذاتية البضاعة إذا كان ما سلم منها غير ما تم التعاقد عليه حقيقة البضاعة أو طبيعتها أو صفاتها الجوهرية أو ما تحتويه من عناصر نافعة، وبوجه عام العناصر الداخلة فى تركيبها نوع البضاعة أو منشأها أو أصلها أو مصدرها فى الأحوال التى يعتبر فيها بموجب الاتفاق أو العرف النوع أو المنشأ أو الأصل أو المصدر المسند غشا إلى البضاعة سببا أساسيا فى التعاقد عدد البضاعة أو مقدارها أو مقاسها أو كيلها أو وزنها أو طاقتها أو عيارها.

تكون العقوبة هى الحبس مدة لا تقل عن سنة ولا تجاوز خمس سنوات وبغرامة لا تقل عن عشرة آلاف جنيه ولا تجاوز ثلاثين ألف جنيه أو ما يعادل قيمة السلعة موضوع الجريمة أيهما أكبر او بإحدى هاتين العقوبتين إذا ارتكبت او شرع فى ارتكابها باستعمال موازين أو مقاييس أو مكاييل أو دمغات أو آلات فحص أخرى مزيفة أو مختلفة أو باستعمال طرق أو وسائل أو مستندات من شأنها جعل عملية وزن البضاعة أو قياسها أو كيلها أو فحصها غير صحيحة".