قررت نيابة مركز دشنا  حبس عاطل 4 أيام على ذمة التحقيقات فى واقعة أتهامه بالقيام بأعمال حفر بداخل مسكنه بقصد التنقيب عن الآثار بعد أن تمكنت أجهزة الأمن بمديرية أمن قنا، بالتنسيق مع شرطة السياحة والآثار من ضبط واعترف بإرتكاب الواقعة.

كانت معلومات وردت للواء محمد ضبش مدير المباحث تفيد قيام أحد الأشخاص عامل مقيم بدائرة مركز شرطة دشنا بمديرية أمن قنا بالحفر والتنقيب عن الآثار داخل مسكنه.

عقب تقنين الإجراءات تم إستهدافه بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام، بالإشتراك مع إدارة البحث الجنائى لشرطة السياحة والآثار، أسفرت عن ضبطه وبحوزته الأدوات المستخدمة فى الحفر، وتبين وجود حفرتين عبارة عن"الأولى مستطيلة الشكل بقطر 2م وعمق 6م أحد جدرانها مكتشف أثرى - الثانية دائرية الشكل بقطر 1,5م وبعمق 4,5م وبها شواهد أثرية".

كما تم ضبط قطعة من الفخار على شكل قمع "مزراب مياه" بطول 10سم يرجع للعصر اليونانى الرومانى، وبالتنسيق مع مفتشى آثار المنطقة أفادوا بأن الجدار المكتشف أثرى وأن الحفر بقصد التنقيب عن الآثار تم إتخاذ الإجراءات القانونية، تم تحرير محضر وأخطر اللواء شريف عبد الحميد مدير أمن قنا، وتولت النيابة التحقيقات.الواقعة، وأخطرت النيابة لتولي التحقيقات.