اتخذت أجهزة الأمن الإجراءات القانونية حيال متهمين قاموا بغسل حوالى 25 مليون جنيه، حصيلة نشاطهم الإجرامى فى مجال الإتجار بالمواد المخدرة.

جاء ذلك، استمراراً لجهود أجهزة وزارة الداخلية الرامية لمكافحة  جرائم غسل الأموال، وحصر ورصد ممتلكات، وتتبع ثروات ذوى الأنشطة الإجرامية، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم وفقاً لأحكام قانون مكافحة جرائم غسل الأموال.

وتمكنت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بقطاع مكافحة المخدرات والجريمة المنظمة، من اتخاذ الإجراءات القانونية حيال (أحد العناصر الإجرامية وزوجته "مقيمين بدائرة مركز شرطة تلا بمحافظة المنوفية"، لقيامهما بالإتجار فى المواد المخدرة وترويجها على عملائهما، وتربحهما وجمعهما لمبالغ مالية كبيرة، ومحاولتهما لغسل تلك الأموال المتحصلة من تجارتهما غير المشروعة.

وقام المتهم وزوجته، بتأسيس الأنشطة التجارية والعقارات والسيارات فى أماكن مختلفة، وذلك بقصد إخفاء مصدر تلك الأموال، وإصباغها بالصبغة الشرعية، وإظهارها وكأنها ناتجة من كيانات مشروعة.. حيث قدرت تلك الممتلكات بحوالى (25 مليون جنيه) تقريباً، تم اتخاذ الإجراءات القانونية.