أجلت الدائرة الأولى إرهاب، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، إعادة محاكمة 6 متهمين فى القضية المعروفة إعلاميًا ب،"حرق كنيسة كفر حكيم" فى كرداسة، لجلسة 17 ديسمبر الجارى لاستكمال سماع أقوال الشهود ويعاد طلب الرائد أحمد جاد لسماع أقواله.

 

المتهمين المعاد إجراءات محاكمتهم كل من: "عبد الرؤف نجم عبد الوهاب، سعيد يحيى عتريس، حسام السيد زهران، شريف سعد حنفي، ياسر سامي اسماعيل علي، طارق ابراهيم احمد زايد عيد".

 

عقدت الجلسة برئاسة المستشار محمد شرين فهمى وعضوية كلا من المستشار رأفت زكى والمستشار حسن السايس وسكرتارية حمدى عبد التواب.

 

وكانت النيابة وجهت للمتهمين تهم ارتكاب جرائم الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، وإحراز أسلحة نارية وذخائر، والشروع فى القتل، فضلا عن إضرام النيران عمدًا فى منشأة دينية، وقطع الطريق العام أمام حركة سير المواصلات العامة، ومقاومة السلطات.