قضت محكمة جنايات طنطا الدائرة الرابعة بمحافظة الغربية برئاسة المستشار محمد عبد الحميد الخولي وعضوية المستشارين شريف محمد مجدى الجندى والمستشار أمين امين السيد الديب وأمانة سر محمد عينر و محمد قابيل ومصطفى البهلوان، بمعاقبة نجل حمدى الفخرانى عضو مجلس الشعب الأسبق عن مدينة المحلة بالسجن المشدد 10سنوات، فى القضية رقم 925 لسنة 2015 جنايات ثان طنطا والمقيدة برقم 360 لسنة 2015 كلى غرب طنطا، لقيامه بالاشتراك مع 6 متهمين آخرين بالسطو المسلح على سيارة شركة تارجت لنقل أموال وسرقة مليون و278 ألف و300 دولار أمريكى ومليون و400 ألأف جنيه مصرى وإطلاق النار على 2 من العاملين بالشركة وإصابتها بطلقات نارى وفروا هاربين.

ترجع أحداث الواقعة لشهر يناير عام 2015 أثناء قيام 2 من العاملين بشركة تارجت للحراسات بطنطا بإنزال 5 حقائب بداخلها مليون و278 ألف دولار أمريكى ومليون جنيه مصرى من سيارة ماركة "شيفروليه" خاصة بالشركة، وقام مسلحون يستقلون سيارة ملاكى بالنزول من السيارة وإطلاق أعيرة نارية من أسلحة خرطوش كانت بحوزتهم، على كل من عادل حسن توفيق واحمد جميل عبد العزيز وآخرين بالطريق العام، وفروا هاربين.

ونجحت أجهزة الأمن فى تحديد هوية المتهمين وعدد 6 متهمين ويتزعمهم نجل البرلمانى السابق حمدى الفخرانى طالب بكلية الطب جامعة الأزهر وهم كل من عصام محمد خليفة منصور 38 سنة صاحب مصنع" محبوس"، علاء الدين فتحى زغلول" هارب" 31 سنة عامل، احمد حمدى الفخرانى 31 سنة طالب بطب الأزهر، محمود حامد احمد محمد عبد الرحمن"محبوس" 34 سنة عامل، محمد علي محمود احمد "محبوس" 39سنة مدير محل، صلاح محمد طلبه صبره "محبوس"، وتم القبض على 5 متهمين وهروب 2 آخرين.

وأحال المستشار محمد معوض المحامى العام لنيابات غرب طنطا الكلية، المتهمين الـ7 لمحكمة جنايات طنطا، وجاء فى أمر الإحالة قيام المتهمين بسرقة مليون و278 ألف و300 دولار امريكي ومليون و400 ألف جنيه مصري والمملوكة لشركة تارجت لنقل الأموال بطنطا، وذلك بطريق الإكراه الواقع على المعهود لهم بنقلها، وهم المجني عليهما عادل حسن توفيق واحمد جميل عبد العزيز واخرين بالطريق العام ليلا حال حملهم أسلحة نارية "طبنجات  وبندقية آليه وبندقية خرطوش، بأن كمنوا لهم أمام الشركة منتظرين حضور السيارة التي يستقلها المجني عليه الثاني محملة بالمبالغ المالية وما أن ظفروا بهم حتى اشهروا فى وجه المجني عليهم الأسلحة النارية، مهددين إياهم بالإيذاء ومكرهين إياهم على تسليمهم الحقائب التي تحوى المبالغ المالية محل الواقعة، وإزاء مقاومة المجني عليهم لهم أمطرهم المتهمون بوابل من الأعيرة النارية صوبهم وصوب السيارة لإثارة الرعب فى نفوسهم، وفشلوا بذلك مقاومتهم وتمكنوا بتلك الوسيلة القسرية من الإستيلاء على المبالغ المالية محتوى الحقائب المحملة بالسيارة وقد ترك ذلك الإكراه جروحا بالمجني عليهما سالفى الذكر، وهي الإصابات الواردة بالتقارير الطبية المرفقة والخاصة بهما وذلك على النحو المبين بالتحقيقات.

وأحرز المتهم الثالث "نجل حمدى الفخرانى" وأحرز الباقون بواسطته سلاح نارى" بندقية آليه" مما لا يجوز الترخيص بإحرازهها أو حيازتها والمستخدمة فى الجريمة موضوع الاتهام الأول على النحو المبين بالتحقيقات، أحرز كل من الأول والثاني والخامس وحاز الباقون بواسطتهم بغير ترخيص أسلحة نارية مششخنة "طبنجات" والمستخدمة فى الجريمة موضوع الإتهام الأول، وأحرز الرابع وحاز الباقون بواسطتهم بغير ترخيص سلاح ناري غير مششخن "بندقية" خرطوش والمستخدمة فى الجريمة موضوع الاتهام الأول، حازوا واحرزوا ذخائر مما تستخدم على الأسلحة النارية محل الاتهامات الثانى والثالث والرابع دون أن يكون مرخص لأي منهم بإحرازها أو حيازتها.

وحاز المتهمون الأول والثانى والخامس بقصد التعاطى جوهر الترامادول المخدر فى غير الأحوال المصرح بها قانونا على النحو المبين بالتحقيقات.

كان زعيم التشكيل العصابى أحمد حمدى الفخرانى قد فر هاربا بعد إرتكاب الواقعة، وسقط المتهم فى قبضة رجال الأمن، وقام بعمل إعاده إجراءات على الحكم الصادر ضده بالسجن المؤبد"غيابيا" وتحدد له جلسة اليوم الثلاثاء، وقضت المحكمة بمعاقبته بالسجن المشدد لمدة 10سنوات.