جددت محكمة الجنح المختصة، حبس متهم بـ

النصب

والاحتيال على المواطنين، والاستيلاء على أموالهم بزعم توفير فرص عمل لهم خارج البلاد، 15 يومًا احتياطيًا على ذمة التحقيقات التى تُجرى معه بمعرفة النيابة العامة فى القضية.

وذكرت التحريات الأولية، بأن المتهم قام بالنصب والاحتيال على المواطنين، واستولى على أموالهم بزعم توفير فرص عمل بالخارج، واستولى منهم على مبالغ مالية عقب إيهامهم بمقدرته على توفير عقود عمل لهم بالخارج مقابل 60 ألف جنيه، وممارسة نشاطًا إجراميًا واسع النطاق فى مجال النصب والاحتيال على المواطنين راغبى السفر للخارج، والاستيلاء على أموالهم من خلال شركة لإلحاق العمالة المصرية بالخارج دون الحصول على تراخيص من الجهات المعنية، واتخاذها مسرحًا لمزاولة نشاطه.

وأكدت التحريات صحة الواقعة وقيام المشكو فى حقه بالنصب والاحتيال على المبلغين والعديد من المواطنين بزعم مقدرته على معاونتهم فى الحصول على تأشيرات وعقود عمل بدول أجنبية وقيامه بالإعلان عن نشاطه من خلال مواقع التواصل الاجتماعى عبر شبكة الإنترنت، وضبط بحوزة المتهم كمية من الاستمارات بأسماء أشخاص مختلفة من راغبى العمل بالداخل والخارج.