أمر عماد مهنى مدير  نيابة الخصوص بمحافظة القليوبية، بحبس  أب  4 أيام علي ذمة التحقيق، لقيامه بإلقاء نجله في ترعة الإسماعلية لشكه في نسبه واتهامه أمه بسوء السلوك  ومدعيا اختفائه منه خلال رحلة فسحة في الإسكندرية.

 

كما أمرت النيابة العامة عرض الجثة علي الطب الشرعي والتصريح بدفنها عقب مناظرتها وبيان سبب الوفاة وطلب تحريات المباحث

 

وكان قد تلقي المقدم محمد شديد رئيس مباحث قسم الخصوص بلاغا من ربة منزل 25 عاما باختفاء أبنها 7 سنوات بالصف الثاني الابتدائي واتهمت زوجها عامل 27 سنة بانه وراء الواقعة

 

أخطر اللواء هشام سليم مدير إدارة البحث الجنائي وباستدعاء الاب، الذي أكد انه سافر مع أبنه للإسكندرية وأختفي منه هناك وبتضييق الخناق عليه أقر انه القاه من أعلي كوبري مسطرد بقسم ثان شبرا بمياه ترعة الإسماعيلية لشكه في نسبه

 

جري انتشال الجثة بمعرفة قوات الإنقاذ النهري بمحافظة الشرقية وتعرفت عليها الأم

 

أدلي المتهم باعترافاته في التحقيقات قائلا "طاردتني الشكوك حول نسب ابني بعد ما سمعته عن سلوك زوجتي من جيراننا والمحيطين بنا مشيرا إلى أنه عامل بسيط يخرج لكسب الرزق لفترات طويلة في اليوم ويعود متأخرا لتدبير نفقات الحياة

 

أضاف منذ فترة بدأت أسمع من الجيران عن سلوك زوجتي وبدا الشك يتسلل لقلبي حول نسب أبننا مما تسبب في خلافات بيننا طلبت علي أثرها زوجتي الطلاق فقررت الانتقام منها وحرق قلبها وتولت النيابة التحقيق.