أكد مصدر أمنى بمديرية أمن الجيزة، أن شهد أحمد طالبة كلية الصيدلية التى تم العثور على جثتها بنهر النيل بالوراق، لا توجد بها أى إصابات ظاهرية، وأن التحريات الأولية تشير لانتحارها.

وكانت الطالبة قد غادرت محافظة الإسماعيلية التى تقيم بها، ووصلت إلى الجيزة، حيث توجهت أعلى الطريق الدائري، وألقت بنفسها فى نهر النيل، وتم العثور على متعلقاتها، وأكدت التحريات عدم وجود شبهة جنائية. وقررت النيابة تشريح الجثة والتصريح بدفنها، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.


وكان قسم شرطة الوراق تلقى بلاغا يفيد بالعثور على جثة فتاة بنهر النيل، وانتقل رجال الإنقاذ النهرى إلى محل الواقعة، وتم انتشال الجثة، والتوصل لهويتها.

واستدعى رجال المباحث أسرة الفتاة الذين تعرفوا عليها، وأكدوا عدم وجود شبهة جنائية، ولم يتهموا أحدا بالتسبب فى وفاتها، وحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.