قررت نيابة ديرب نجم بالشرقية، اليوم الخميس، برئاسة جمعة الششتاوى، مدير النيابة، وبإشراف المستشار أحمد التهامى، المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، حبس المتهمين بقتل ربة منزل وسرقة مشغولاتها الذهبية، أربعة أيام على ذمة التحقيقات.

تلقى اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، إخطاراً من مأمور مركز شرطة ديرب نجم، يفيد العثور على "زبيدة ط ا" 66 سنة ربة منزل مقيمة شوبك اكراش، جثة هامدة، وتبين وجود آثار خنق حول رقبتها وأن الجريمة بهدف السرقة، وانتقل ضباط مباحث ديرب نجم، برئاسة الرائد عبد المنعم علاء، رئيس المباحث لمسرح الجريمة، وتم نقل الجثة للمشرحة، وتشكيل فريق بحث لكشف غموض الحادث.

وقررت النيابة العامة، نقل الجثة لمشرحة المستشفى وانتداب الطب الشرعى لتشريحها لبيان سبب الوفاة وصرحت بالدفن عقب الانتهاء من الصفة التشريحية، وتبين وجود أثار مقاومة من المجنى عليها أثناء خنقها، وتبين سرقة غويشة ذهبية وخاتم منها أثناء المقاومة، كما تبين أن تعيش بمنزل العائلة ولكن تقيم بشقة بمفردها، وقام كل من "محمد ع ت" 20 سنة عاطل وصديقه" محمد ش ال" 22 سنة عاطل جيران المجنى عليها، بالتسلل إلى الشقة وقام بسرقتها وأثناء ذلك استيقظت وتعرفت عليهما فقاما بالتخلص منها، ولاذا بالفرار وتم القبض عليهما.