اعترفت ربة المنزل المتهمة بسرقة سيارة وسلاح نارى، من شاب، عقب استدراجه لممارسة الرذيلة بالشيخ زايد، بالاتهامات المسندة إليها، وقالت فى التحقيقات، إنها تعرفت على المجنى عليه وبعدة عدة اتصالات هاتفية بينهما أطمئن إليها، فقررت سرقته.

وتابعت، أنها استدراج المجنى عليه بحجة ممارسة الرذيلة معها، وطلب منها الذهاب إليه فى منزله بمدينة الشيخ زايد، فوافقت وذهبت إليه فى المعاد المتفق عليه.

اعترفت المتهمة إنها وضعت له أقراص منومة، عقب وصولها لمسكنه، واستولت على سيارته التى كانت تحتوى على سلاح نارى مرخص، إلا أن السيارة تعطلت، مما دفعها لتركها، والاستيلاء على السلاح.

تلقى قسم شرطة ثان الشيخ زايد، بلاغا من صاحب شاب اتهم فيه ربة منزل بسرقة سيارته الملاكى، بالإضافة إلى سلاح نارى مرخص.

تمكن رجال المباحث من تحديد هوية المتهمة، وتمكن رجال المباحث من القبض عليها، وبمواجهتها اعترفت بارتكاب الواقعة، وأرشدت عن السلاح المسروق، وحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.