أمر أحمد الأمبابى رئيس نيابة قليوب، بحبس أستورجى، 4 أيام على ذمة التحقيقات فى اتهامه بقتل طفلة 11 عاما بطلق نارى خرطوش عن طريق الخطأ، خلال مشاهدتها حفل منقولات عرس، واستقرت الطلقة فى وجه وصدر المجنى عليها،  وصرحت النيابة العامة بدفن جثة المجنى عليها .

تلقى اللواء طارق عجيز مديرأمن القليوبية، إخطاراً من الرائد أسلام مسعد رئيس مباحث مركز شرطة قليوب، بورود بلاغ من مستشفى قليوب المركزى بوصول "رحمة ع ا" 11عاما طالبه مصابه برش خرطوش بالوجه والصدر من الناحية اليسرى وتوفيت فور وصولها للمستشفى وجرى التحفظ على الجثةه تحت تصرف النيابة العامة.

بإجراء التحريات وجمع المعلومات تبين أنه أثناء مرور منقولات عُرس المدعو "محمود ا ا" حاصل على ليسانس حقوق قام "كريم س ع" استورجى بإطلاق عيار نارى من سلاح فرد خرطوش كان بحوزته ابتهاجا بذلك، مما أحدث إصابة المجنى عليها حال تواجدها بشرفة الطابق الأول العلوى محل سكنها، والتى أودت بحياتها عقب وصولها للمستشفى.

تمكن ضباط وحدة مباحث المركز من ضبط المتهم، وبمواجهته أقر بإرتكاب الواقعة وجرى بإرشاده ضبط السلاح المستخدم فى الواقعة عبارة عن سلاح نارى فرد خرطوش محلى الصنع عيار 12 مم وطلقة من ذات العيار. 

تحرر عن ذلك المحضر رقم 4764 إدارى مركز قليوب لسنة 2019م، وأحيل المتهم إلى النيابة التى أصدرت قرارها السابق.