استمعت نيابة السلام، لأقوال المتهم بقتل مواطن فى مدينة السلام، بالاتفاق مع زوجته.

 

واعترف المتهم بارتكاب الجريمة كاملة، مؤكدا أن زوجة المجنى عليه كانت تمده بالمال، بالإضافة للعلاقة الجنسية بينهما، مستطرداً:" كانت بتدينى فلوس وكنا مع بعض، خوفت كل ده يروح لو مقتلتش جوزها".

 

وكشفت التحقيقات الأولية لنيابة السلام، فى واقعة العثور على جثة المواطن أعلى منزله بالسلام، أن زوجة المجنى عليه وعشيقها وراء ارتكاب الجريمة.

 

وأضافت التحقيقات، أن الزوجة سعت للتخلص من زوجها ليخلوا لها المجال مع عشيقها، بالإضافة لعدم خسارة معاش زوجها، فاتفقت مع عشيقها للتخلص من زوجها خلال مباراة الأهلى والزمالك.

 

كانت نجحت الأجهزة الأمنية فى ضبط المتهم، وحرر المحضر اللازم وتوالت النيابة التحقيقات.

 

وكشفت المعاينة الأولية للجثة، وجود 4 طعنات بمنطقة البطن، مما أدى لخروج الأحشاء، بالإضافة لطن بالجانب الأيمن، وأثار دماء متناثرة.

 

كانت النيابة أمرت بتشريح الجثة،  والتصريح بدفنه عقب الانتهاء من أعمال الطب الشرعى.

 

وكشف مصدر بأن المجنى عليه هو "إسماعيل. ز"،  صعد لتعديل "طبق الدش" الخاص به أعلى العقار، إلا أن مجهول قام بطعنه عدة طعنات فى بطنه.

 

تلقى رئيس مباحث السلام، بلاغًا مفاده العثور على جثة أحد الأشخاص، فوق سطح العقار، محل سكنه، وبالانتقال والفحص، تبين إصابته بطعنة فى منطقة البطن، وتبين أنه أثناء قيام المتوفى بضبط طبق الدش أعلى سطح العقار محل سكنه، أثناء مباراة الأهلى والزمالك، قام مجهول بالتعدى عليه بسلاح أبيض وقام بإخراج أحشاء الضحية، وتم تحرير المحضر اللازمة وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.