قررت نيابة البساتين، إحالة تشكيل عصابى للمحاكمة الجنائية، بتهمة سرقة رواد البنوك .

 

البداية كانت بورود بلاغ لقسم شرطة البساتين، من "مالك ورشة ألوميتال- مقيم بدائرة القسم" وقرر بأنه عقب قيامه بصرف مبلغ مالى قدره 50 ألف جنيه من أحد البنوك -كائن بدائرة قسم شرطة المعادى- توجه لمسكنه مستقلاً السيارة ملكه، وقام بترك السيارة أسفل العقار سكنه وبداخلها المبلغ المالى وعقب عودته لاستقلال السيارة، اكتشف كسر الزجاج وسرقة المبلغ المالى ولم يتهم أو يشتبه فى أحد بارتكاب الواقعة.

وأشارت التحقيقات إلى أنه تم تشكيل فريق بحث جنائى، أسفرت جهوده عن تحديد السيارة المستخدمة فى ارتكاب الواقعة (مستأجرة لأحد الأشخاص يحمل جنسية إحدى الدول الإفريقية- سبق اتهامه فى قضية سرقة) وأنه وراء ارتكاب الواقعة بالاشتراك مع (شخص آخر يحمل جنسية ذات الدولة- مقيمان بمحافظة الجيزة).

وعقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة بأماكن ترددهما تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبطهما حال استقلالهما السيارة المستخدمة فى ارتكاب الواقعة، وبحوزتهما ( مبلغ مالى قدره 40 ألف جنيه).

وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة بأسلوب (التتبع وكسر زجاج السيارة)، وأقرا بأن المبلغ المالى المضبوط بحوزتهما من متحصلات الواقعة، وأضافا بإنفاقهما باقى المبلغ المالى المستولى عليه على متطلباتهما الشخصية، وباستدعاء المجنى عليه اتهمهما بارتكاب الواقعة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.