قضت محكمة جنايات سوهاج، اليوم الأحد، على المتهمين "عرب .ح" 34 سنة، عامل، و" يحي .ز .ع" 30 سنة، عامل، و" عبد الرحمن .أ .م" 28 سنة عاطل، و"أحمد .أ .س" 35 سنة، عاطل، بالإعدام شنقا باجماع الأراء، بعد اتهامهم  بقتل المجنى عليه " أشرف .ع .م" 30 سنة، سائق بهيئة البريد، ويقيم بناحية الكوم الأصفر، دائرة مركز طهطا، وإصابة كلا من " شهدي .ز" 40 سنة  موظف بهيئة البريد ، و" محمد .ع" 35 سنة رقيب شرطة من قوة المركز "معين لتأمين السيارة"، وذلك بعد أن أطلقوا النار عليهم للسطو المسلح على سيارة البريد واستولوا على مبلغ 35 ألف جنيه .

 

وصدر الحكم، برئاسة المستشار محمد رفاعى عبد الحافظ، وعضوية المستشارين محمد عبد الرحمن أبو النجا، ووليد سيد أمين، بأمانة سر عبد المنصف إبراهيم، وعاطف رمسيس.

 

ترجع أحداث القضية الى عام 2014 بدائرة مركز طما، عندما تلقت أجهزة الأمن بلاغا بقيام مجهولين يستقلون دراجة بخارية بإطلاق أعيرة من أسلحة نارية، كانت بحوزتهم تجاه سيارة مكتب بريد طما الرئيسي بناحية الحديقة، ووجود متوفي ومصابين.

 

وبالانتقال والفحص، تبين أنه أثناء قيادة المتوفى السيارة التابعة لمكتب بريد طما الرئيسي، وبصحبته المجنى عليهما لتوصيل مبالغ مالية وطوابع بريدية، قام المجهولين باعتراض طريق السيارة، وإطلاق أعيرة نارية باتجاهها، مما نتج عنه وفاة قائدها  أثر إصابته، بطلقات نارية متفرقة بالجسم، إصابة مرافقيه الأول بطلقات نارية بكف اليد اليمني، والثاني ببتر بأصابع اليد اليمني، وتم نقلهما لمستشفي أسيوط الجامعي، وقام المتهمين بالاستيلاء علي مبلغ مالي 435  ألف جنيه وطوابع بريدية بقيمة  400  جنيه ً وبندقية آلية عهدة الرقيب  المجنى عليه وفروا هاربين .

 

وبعد تقنين الإجراءات، كشفت التحريات الى ان وراء ارتكاب الواقعة المتهمين، بعد أن قاموا بتكوين تشكيل عصابى تخصص فى جرائم السطو المسلح على الأفراد والمركبات، وتم القبض عليهم وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة، وأنهم قاموا بتقسيم الأموال فيما بينهم، وتم مصادرة الأسلحة المضبوطة فى الحادث، وتمت إحالتهم الى محكمة الجنايات، والتى أصدرت حكمها السابق .

 

 



الموضوعات المتعلقة