نجحت أجهزة الأمن فى ضبط شخص بالشرقية، لإتجاره غير المشروع فى النقد الأجنبى، بتعاملات بلغت أكثر من 5 مليون جنيه عملات مختلفة.

 

جاء ذلك، استمراراً لجهود الأجهزة الأمنية لمكافحة جرائم الإتجار غير المشروع فى النقد الأجنبى، والتحويلات المالية غير المشروعة، للحفاظ على المال العام وحماية الاقتصاد الوطنى.

 

وردت معلومات لفرع الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بشرق الدلتا، مفادها قيام أحد الأشخاص مقيم بدائرة مركز شرطة القرين بمحافظة الشرقية، بممارسة نشاطاً إجرامياً فى مجال الإتجار غير المشروع فى النقد الأجنبى خارج نطاق السوق المصرفى، من خلال شراء العملات الأجنبية من المواطنين ببلدته والبلاد المجاورة بنطاق محافظة الشرقية، واستبدالها من البنوك بالعملة الوطنية مستفيداً من فارق سعر العملة، مما يعد عملاً من أعمال البنوك بالمخالفة للقانون.

 

عقب تقنين الإجراءات تم ضبطه وبمواجهته اعترف بارتكابه للواقعة، حيث تبين أن حجم تعاملاته خلال العام الماضى، طبقاً للفحص المستندى ما يقرب  مليون ريال سعودى  وألفان وخمسمائة دينار كويتى ومائة وستون ألف درهم إماراتى، ووجه اللواء إبراهيم الديب مساعد وزير الداخلية للأموال العامة باتخاذ اللازم.