لِمَ تزداد حساسية الربيع سوءًا في الآونة الأخيرة؟

منذ 1 سنة 202

يعاني الملايين من الحساسية الموسمية في أمريكا، وكشف تقرير جديد أنّ تغيّر المناخ يحتمل أن يؤدي إلى موسم أطول من إنتاج النباتات لحبوب اللقاح وتفاقم الحساسية.

وتقول المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والسيطرة عليها إنّ من يعانون من أمراض الجهاز التنفسي، مثل الربو، قد يكونون عرضة للحساسية الناجمة عن حبوب اللقاح. إليكم المزيد عن البيانات الجديدة وما يمكنكم القيام به لحماية أنفسكم.