رئيس تضامن النواب: كلمة الرئيس السيسي تؤكد خارطة الطريق الفترة المقبلة ستكون مرحلة انطلاق

منذ 1 أسبوع 25

أكد الدكتور عبد الهادى القصبى، زعيم الأغلبية البرلمانية، رئيس لجنه التضامن بمجلس النواب، أن ماشهدناه اليوم بعد أدائه الرئيس عبد الفتاح السيسي اليمين الدستورية رئيساً للجمهورية لفترة جديدة ملحمة وطنية خاضها الشعب المصري الذي وقف على قلب رجل واحد في الانتخابات الرئاسية لعام 2024  تأييداً لقائد حكيم وزعيم وطني حمل على أكتافه مسئولية الوطن واستطاع العبور به إلى بر الأمان، وهذا ما ظهر فى كلمات الرئيس وكان أبرزها أن شعب مصر العزيز هو خياره الاول.

وأشارالقصبى، أن المراسم التاريخية لتنصيب الرئيس عبد الفتاح السيسي لولاية جديدة تُبشر بجمهورية جديدة تحصد إنجازات عقد مضى من العمل الجاد وتستكمل مسيرة البناء والتنمية وتعزيز الأمن والاستقرار في ربوع الوطن و انطلاقة فعلية للجمهورية الجديدة التي وعد بها الرئيس المصريين  وتعد ثمرة ونتاج عمل وجهد متواصل على مدى أكثر من 10 سنوات ماضية، معتبراً أن الفترة المقبلة ستكون مرحلة انطلاق و"جني ثمار" مسيرة التنمية والتطوير الذي شهدته البلاد.

وأوضح القصبى، أن الرئيس السيسي  حرص فى كلمته  على طمأنة المصريين  باستكمال العديد والمزيد من الملفات السياسية والاقتصادية، وبرامج الحماية الاجتماعية التي تصب في مصلحة المواطنين، وأن دعوة الرئيس لاستمرار وتعزيز الحوار الوطني الجاد والشامل تعد مؤشراً قوياً على فلسفة العمل في الجمهورية الجديدة القائمة على تعزيز قيمة الاختلاف وتقبل الآخر وتعزيز المشاركة الشعبية في صناعة المستقبل  والتأسيس لوطن يتسع للجميع دون تمييز أو إقصاء.

ودعا القصبى فى ختام كلمته الشعب المصري إلى الاستمرار في الالتفاف حول قيادته السياسية والمشروع الوطني للدولة المصرية خلال المرحلة المقبلة لمواصلة خطط البناء والتنمية والانطلاق نحو آفاق أفضل  مثمناً التجربة الوطنية التي قدمها الشعب المصري في الانتخابات الرئاسية الأخيرة والتي أثبتت مدى وعي المصريين تجاه بلدهم.