أعلنت الشرطة الإسرائيلية أن فلسطينيين اثنين طعنا مراهقا إسرائيليا فى ظهره قبل فرارهما بالقرب من البلدة القديمة بالقدس.

وقالت الناطقة باسم الشرطة الإسرائيلية لوبا السمرى إن إسرائيليا فى السابعة عشر من عمره نقل على الفور إلى المستشفى بإصابة طفيفة، وتبحث عناصر الشرطة عن منفذى الهجوم اللذين فرا من الموقع، بحسب المتحدثة، يعد حادث اليوم السبت الأحدث فى سلسلة هجمات فلسطينية شبه يومية مستمرة منذ أربعة أشهر وتستهدف المدنيين والجنود.

قتل فلسطينيون 26 إسرائيليا وأصابوا عشرات آخرين بجروح منذ منتصف سبتمبر الماضى، ومعظم الهجمات كانت عن طريق الطعن وإطلاق النار واعتداءات على مركبات.

وقتل زهاء 146 فلسطينيا بنيران إسرائيلية خلال الفترة نفسها، وقالت إسرائيل إن أكثر من 100 منهم من منفذى الهجمات، والبقية قتلوا فى اشتباكات.