صرح المستشار الإعلامى لرئيس مجلس النواب الليبى فتحى عبد الكريم المريمى، بأن النائب محمد الرعيض أُطلق سراحه بفضل جهود المشايخ والأعيان والعقلاء بمدينة طبرق، وكذلك بجهود الجهات الأمنية التى تراقب الموقف عن كثب وإتاحة فرصة لإنهاء الموقف بشكل عرفى، وكل ذلك بالتنسيق مع رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح عيسى.

وأكد "المريمى"، فى تصريحات صحفية، أن رئيس البرلمان الليبى يتابع الحادثة أول بأول مع كل الجهات الأمنية والعسكرية والمشايخ والحكماء والعقلاء بمنطقة البطنان، وأن النائب محمد الرعيض يتمتع بصحة جيدة، وسوف تُجرى معه العديد من الوسائل الإعلامية مقابلات صحفية مرئية ومسموعة ومقروءة.