أفادت صحيفة يونانية ، اليوم الأحد 15 أبريل، أن المئات من المواطنين تظاهروا في العاصمة أثينا تلبيةً لدعوة الحزب الشيوعي ، تنديدًا بالعدوان الثلاثي التي نفذته أمريكا وفرنسا وبريطانيا ضد سوريا، مشيرة إلى  أنه يتم التنظيم لعدة فعاليات آخرى. 

واحتشد المتظاهرين  في ميدان سينتاجما بوسط أثينا قبل التوجه في مسيرة إلى السفارة الأمريكية، وحملوا لافتات وهتفوا بشعارات مناهضة للولايات المتحدة، كما كتب بعضهم على الرصيف بالطلاء الأحمر "الأمريكيون قتلة الناس"، وقد منعت سيارات الشرطة وصولهم الى السفارة وغادر المتظاهرون بسلام.

وقد انتقد زعيم الحزب الشيوعي اليوناني ديمتريس كوتسومباس السياسيين اليونانيين لتصديقهم "المبررات الواهية بشأن استخدام سوريا للأسلحة الكيماوية"، وقال مخاطبا المتظاهرين "إن الإمبرياليين يسفكون دماء المواطنين.. كما يدمرون ويقسمون الدول بإستخدام أدلة مفبركة".