اعترفت إسرائيل بتدمير ما يشتبه بأنه مفاعل نووي سوري عام 2007.

وقالت إنها تقوم بذلك لمنع أعداء إسرائيل من تطوير سلاح نووي يشكل تهديدا لوجودها.

وطرحت أسئلة حول توقيت هذا الاعتراف ودوافعه، كما أنه أتي بعد أيام من تصريحات لرئيس سابق للموساد كشف فيها عن تفاصيل جديدة حول تدمير المفاعل النووي العراقي عام 1981.

ونفت سوريا أنها تقوم ببناء قنبلة ذرية في هذا الموقع في الكبر.