حذر جهاز الشرطة الأوروبية "اليوروبول" من هجمات محتملة قد يشنها تنظيم داعش فى مدن أوروبية، على غرار تلك التى شهدتها باريس فى نوفمبر الماضى.

ونقل راديو (سوا) الأمريكى مساء اليوم الإثنين، عن تقرير أعده خبراء أمنيون فى جهاز الشرطة الاوروبية" اليوروبول" ومقره لاهاى قولهم إن تنظيم داعش قام بتطوير قدرات قتالية جديدة لشن حملة هجمات واسعة النطاق تتركز بشكل خاص على أوروبا.

وجاء فى التقرير الذى قدم خلال اجتماع لوزراء داخلية الاتحاد الأوروبى فى أمستردام أن التنظيم أصبح قادرا على شن سلسلة هجمات معقدة ومنسقة بشكل جيد، بفضل مقاتلين محليين يعرفون جيدا المناطق التى يتواجدون فيها.

وأوضح التقرير أن الهجمات ستركز بشكل أساسى على أهداف هشة بسبب الأثر الذى يخلفه ذلك، متحدثا عن تغير فى استراتيجية داعش الذى يريد التحرك بشكل عالمي.
وتشير المعلومات المتوفرة، حسب هؤلاء الخبراء إلى أن دول الاتحاد الأوروبى وخصوصا فرنسا قد تكون أهدافا لهجمات جديدة.