أبحرت مدمرة أمريكية تحمل صواريخ موجهة فى نطاق 12 ميلا بحريا حول جزيرة متنازع عليها فى بحر الصين الجنوبى السبت، فى عملية قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) إنها تهدف لتحدى محاولات تقييد حرية الملاحة.

وقال الكابتن جيف ديفيز المتحدث باسم البنتاجون أنه لم تكن هناك سفن تابعة للجيش الصينى فى الجوار حينما كانت المدمرة الأمريكية كيرتيس ويلبر تبحر قرب جزيرة تريتون الواقعة ضمن جزر باراسيل.

وأضاف "هذه العملية تحدت محاولات الدول الثلاث التى تطالب بالسيادة -وهى الصين وتايوان وفيتنام- لتقييد حقوق الإبحار وحرية الملاحة."