قال متحدث باسم المعارضة السورية الرئيسية أن وفدها سيتوجه إلى جنيف السبت، لاختبار نوايا حكومة سوريا بشأن تطبيق إجراءات إنسانية قد تسمح له بالانضمام للمفاوضات بشأن تسوية سلمية للحرب.

وأضاف المتحدث رياض نعسان أغا أن الفريق المؤلف من 17 شخصا يتضمن رئيس الهيئة العليا للتفاوض رياض حجاب ورئيس فريق التفاوض أسعد الزعبى وإن أفراده سيركبون طائرة خلال الساعة المقبلة من العاصمة السعودية.

وافقت المعارضة السورية الرئيسية على السفر لجنيف حيث افتتحت الأمم المتحدة أمس الجمعة محادثات سلام لإنهاء الحرب المستمرة منذ خمسة أعوام لكنها قالت إنها تريد مناقشة القضايا الإنسانية قبل الخوض فى المفاوضات السياسية.