قال موقع "ديلي بيست" الأمريكي، أن نساء أمريكيات، قاما بتنظيم تظاهرة فى باريس، وذلك بعد يوم من الذكرى السنوية لتنصيب الرئيس الأمريكى دونالد ترامب.

وأكد النساء المشاركات بالتظاهر أن التظاهرات فى عدد من مدن أوروبا وسط حملة #MeToo ضد التحرش الجنسى.

وذكر موقع ديلى بيست، الأمريكى، أن مظاهرات نسائية ضخمة، عمت العديد من الولايات الأمريكية ودول العالم منذ أول أمس السبت ومن المتوقع استمرارها الأحد، نددت بسياسات الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، الخاصة بالإجهاض والأقليات، ذلك تزامنا مع الذكرى الأولى لتنصيبه.

وبحسب وكالة رويترز تهدف المسيرات إلى تحويل النشاط النسوى إلى مكاسب سياسية فى انتخابات التجديد النصفى للكونجرس هذا العام حيث يهدف المنظمون إلى حشد مؤيدين أقوياء لحقوق المرأة ودفعهم إلى المناصب الرسمية.