دعت الأمم المتحدة المجتمع الدولي، إلي التبرع بما يقارب الـ 3 مليارات دولار خلال العام الحالي، وذلك لتقديم مساعدة عاجلة إلى أكثر من 13 مليون يمنى يواجهون أسوأ أزمة إنسانية فى العالم.

وقال جيمى مكجولدريك منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة فى اليمن، وفقا لقناة "روسيا اليوم" الإخبارية، إن المانحين قدموا فى 2017 حوالى 1.6 مليار دولار من أصل 2.34 مليار كان يحتاج إليها سكان البلد الفقير.

وأشار تقرير لمكتب الشؤون الإنسانية، الأسبوع الماضى، إلى أن نحو 22.2 مليون يمنى (76% من السكان) بحاجة إلى المساعدة بزيادة 1.5 مليون شخص خلال الأشهر الستة الماضية.