تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، برقية عزاء ومواساة من العاهل البحرينى الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عبر فيها عن خالص تعازيه وصادق مواساته لاستشهاد وإصابة عدد من المصلين فى حادث التفجير الذى وقع بمسجد الرضا فى محافظة الإحساء.

وأعرب عن شجبه واستنكاره لهذا العمل الإجرامى الآثم الذى لا يمت إلى الإسلام بصلة، ويتنافى مع كافة القيم الإنسانية والشرائع السماوية، داعيا المولى عز وجل أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته ورضوانه، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل وأن يحفظ المملكة العربية السعودية من كل سوء ومكروه.

كما تلقى خادم الحرمين برقيتى عزاء ومواساة فى ضحايا الحادث الإرهابى من الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء فى مملكة البحرين والأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولى العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء فى مملكة البحرين.