شنت الشرطة الألمانية حملة مداهمات في عدة ولايات تزامنا مع حملة للشرطة البولندية بحثا عن أعضاء في عصابة لتهريب البشر، حيث تم إلقاء القبض على شخصين قاما بتهريب سوريين من دول الخليج عبر بولندا إلى ألمانيا مقابل مبالغ كبيرة.