أميركا تحذّر مواطنيها من تعرضهم للاعتقال في إيران وخبراء: إنعدام ثقة

في خطوة وصفه الخبراء السياسيين بـ "انعدام الثقة" بين ايران والولايات المتحدة الامريكية، حذّرت وزارة الخارجية الأميركية اليوم الجمعة، مواطنيها الذين يسافرون لإيران وخاصة من يحملون جنسيتي البلدين من تعرضهم لخطر الاعتقال والاحتجاز في الجمهورية الإسلامية.

وصدر التحذير بعدما أفرجت إيران عن 5 أميركيين بينهم 4 من مزدوجي الجنسية في تبادل للسجناء تزامن مع رفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران مع بدء تطبيق اتفاق يقضي بتقليص برنامجها النووي.

وقالت الخارجية الأميركية إن التحذير يهدف إلى "تأكيد وإبراز خطر الاعتقال والاحتجاز الذي يواجهه المواطنون الأميركيون في إيران.. خاصة مزدوجي الجنسية."

وتابع بيان الخارجية "لا تزال في إيران عناصر عديدة معادية للولايات المتحدة" مضيفاً أن إيران "لا تزال تضيّق على المواطنين الأميركيين وتعتقلهم وتحتجزهم.. وبصفة خاصة مزدوجي الجنسية" منذ توقيع الاتفاق النووي في يوليو تموز الماضي.