قررت الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن المعارضة السورية مساء الجمعة إيفاد ثلاثة ممثلين عنها الى جنيف "ليس بصفة مفاوضين" كما أعلن احد اعضائها لوكالة أ ف ب.

وانطلقت المحادثات حول سوريا الجمعة فى جنيف بلقاء بين موفد الامم المتحدة الخاص ستافان دى ميستورا والوفد الحكومى السورى.

وقال المعارض فؤاد عليكو لوكالة أ ف ب "هناك وفد إعلامى من الهيئة العليا قرر الذهاب إلى جنيف، وسوف يصل اليوم، لكن ليس بصفة مفاوضين".

وأوضح ان الوفد يضم رياض نعسان اغا وسالم المسلط ومنذر ماخوس.

وتابع إنهم "قد يلتقون دى ميستورا والاميركيين لكن البرنامج غير ثابت".

وكانت الهيئة العليا للمفاوضات تناقش فى السعودية منذ أربعة أيام مسألة مشاركتها فى محادثات جنيف ام لا. وهى تتمسك بتلبية مطالبها المتعلقة بإيصال مساعدات إلى المناطق المحاصرة ووقف القصف على المدنيين قبل دخول المفاوضات.

وأعلنت الهيئة قبل يومين انها وجهت رسالة الى الامين العام للامم المتحدة بان كى مون طلبت فيه ان تلتزم الاطراف المعنية بتنفيذ القرار رقم 2254 الصادر عن مجلس الامن فى ديسمبر والذى ينص على إرسال مساعدات الى المناطق المحاصرة ووقف قصف المدنيين.